طباعة
غزة- نوفمبر/2017- اختتم مركز شؤون المرأة في غزة (60) جلسة نقاش توعوية، حول “قضايا العنف المبني على النوع الاجتماعي”، تم عقدها في عدد من المؤسسات النسوية في جميع محافظات قطاع غزة.

وناقشت الجلسات موضوعات متنوعة كان أهمها، الجندر وحقوق المرأة، العنف الأسري ضد المرأة، وآليات الدعم والحماية، وتمارين تعزيز الثقة بالنفس، واستخدام امكانيات النساء للتغير الإيجابي، واستخدام إمكانيات الرجال في مكافحة العنف ضد المرأة، وأسباب وآثار العنف داخل المنزل وعلى العلاقات الأسرية.

وقالت شيرين ربيع، منسقة المشروع في المركز: “أن هذه الجلسات هدفت إلى التوعية والتثقيف في قضايا العنف ضد المرأة، والعنف المبني على النوع الاجتماعي، منوهةً إلى أنه تم تنفيذها بحضور(160) من أرباب البيوت و(160) من ربات البيوت، تتراوح أعمارهم من 24-55، وأعطى هذه الجلسات المجموعات الشبابية المكونة من 50 خريج/ة جامعي التي حصلت على تدريب في العنف المبني على النوع الاجتماعي.

وذكرت ربيع أنه لوحظ على فئة الرجال بعد حضورهم لجلسات النقاش التوعية، بأنهم أصبحوا أكثر وعياً وحرصاً من السابق على الأمور المتعلقة بقضايا المرأة، وتغيرت نظرتهم الخاطئة والمجحفة للمرأة.

وأجمع الرجال على أنهم أصبحوا أكثر وعياً بمفاهيم التغيير والإصلاح داخل أسرهم، حيث بدأوا في تغيير مواقفهم المتعلقة بحقوق المرأة والمساواة بين الجنسين والعنف ضد المرأة، والعنف المبني على النوع الاجتماعي.

من جهتهن أجمعت النساء أنهن أصبحن بعد حضورهن لجلسات النقاش ممتلكات للمعرفة المتخصصة بقضاياهن، حيث استفدن من إحصائيات ونسب تدعم الموضوعات، إضافة إلى اكتسابهن لمهارات القوة والقدرة على تحمل المسئوليات والمطالبة بحقوقهن، ومواجهة الأمور بكل صلابة وقوة.

يذكر أنه بعد انتهاء الجلسات تم تحويل 100 امرأة للدعم النفسي والاجتماعي، منها 22 امرأة تلقين استشارات قانونية وذلك في مقر المركز.

1 2 11 نساء

 

لا تعليقات

اترك رد