ذوات الإعاقة ملف رئيسي مركز شؤون المرأة ينفذ ورشة عمل خاصة بالعدد (56) من مجلة الغيداء

218
طباعة
ذوات الإعاقة ملف رئيسي
مركز شؤون المرأة ينفذ ورشة عمل خاصة بالعدد (56) من مجلة الغيداء
غزة- مارس/2016- “ذوات الإعاقة” سيكون عنوان الملف الرئيسي للعدد (56) من مجلة الغيداء النسوية، والذي تمت مناقشته خلال ورشة عمل نفذها مركز شؤون المرأة بغزة بحضور (25) من الصحفيين/ات من مختلف وسائل الإعلام المحلية والعربية والدولية المرئية والمكتوبة والمسموعة.
وقالت سمر الدريملي، منسقة الإعلام في المركز، وسكرتيرة تحرير المجلة: “أن ملف العدد مهم ونوعي حيث ستسلط المجلة الضوء على موضوعات تتعلق بذوات الإعاقة وحقوقهن، ويعتبر ملف مهم خاصاً للنساء في فلسطين عموماً وقطاع غزة خصوصاً، لا سيما أن النساء عانت ويلات العدوان الاسرائيلي الأخير خاصة النساء ذوات الإعاقة، ولازالت تعاني من آثاره الجسيمة حيث خلف العدوان عدد من النساء من ذوات الإعاقة”.
واستضافت الورشة أخصائيين/ات بحقوق ذوي/ات الإعاقة حيث ناقشوا حقوق ذوي/ات الإعاقة، والتمييز في القانون ضدهم/ن، ودمج هذه الفئة في المجتمع وفي المؤسسات المجتمعية، والمصطلحات الخاصة بهم/ن، ونظرة المجتمع، وأنواع الإعاقة ووضعهم/ن الصحي والتعليمي والاجتماعي والاقتصادي والمشاركة السياسية لهم/ن.
ومن أهم الموضوعات التي ناقشتها الورشة، ظاهرة التمييز بين حقوق ذوي/ات الإعاقة جراء الجرائم المصابين/ات في العداونات الاسرائيلية وذوي/ات الإعاقة الذين ولدوا بالإعاقة، المشاريع الصغيرة لذوات الإعاقة، الفجوة بين قانون المعاق والاتفاقيات الدولية بشان حقوق النساء ذوات الإعاقة، قصص نجاح عن ذوات الإعاقة، ومشاركة ذوات الاعاقة داخل المؤسسات المجتمعية والنسوية.
وسيتم طباعة وتوزيع حوالي (1000) نسخة من المجلة على أن يتم توزيعها على مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات النسوية والاعلامية والأماكن التي يتردد عليها الناس بكثرة كالعيادات الطبية والنسوية وما شابه، كما سيتم رفع العدد بالكامل عبر الموقع الإلكتروني الخاص بالمركز، وفي نهاية كل عدد من يوجد ملخص باللغة الانجليزية لمحتويات العدد ليكون القارئ الأجنبي على اطلاع دائم بالقضايا التي تخص المرأة الفلسطينية والعربية.
يذكر أن هذا العدد الذي سيصدر هو ضمن مشروع “تحسين الوصول للعدالة والأمن للنساء والفتيات ذوات الإعاقة” الممول من هيئة الأمم المتحدة للمرأة UN WOMEN.

DSC_1201

DSC_1220

DSC_1225

DSC_1226

لا تعليقات

اترك رد