مركز شؤون المرأة بغزة يختتم خمسة عشر جلسة دعم نفسي اجتماعي للنساء ذوات الإعاقة

576
طباعة
غزة-يناير/2016- اختتم مركز شؤون المرأة بغزة (15) جلسة دعم نفسي اجتماعي لعدد (30) سيدة من ذوات الإعاقة موزعات في مناطق هي (غزة، الشمال، الجنوب) ضمن (3) مجموعات كل مجموعة (10) سيدات ومدة كل جلسة (3) ساعات بمجموع كلي للجلسات كافة (45) ساعة، ضمن مشروع “تحسين الوضع الاقتصادي للنساء ذوات الإعاقة في قطاع غزة” بتمويل من برنامج المجتمع المدني GIZ.
وقالت مي شاهين، منسقة المشروع: “هدفت الجلسات إلى تقديم الدعم النفسي الاجتماعي للنساء ذوات الإعاقة اللواتي يعانين من ضغوطات نفسية شديدة جراء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة عام 2014 والذي كان السبب في إعاقتهن”.
وأكدت شاهين على أن تنفيذ جلسات الدعم النفسي الاجتماعي للنساء ذوات الإعاقة كان ضروري ومفيد جداً بنفس الوقت لأنه ساهم بشكل كبير في تحسين حالتهن النفسية قبل انتقالهن للمشاركة بالمرحلة التالية من المشروع وهي تنفيذ التدريب الفني والمهني لهن في إحدى المجالات الثلاثة التالية (الحياكة والتطريز، والتجميل والتصنيع الغذائي).
وتناولت الجلسات موضوعات متنوعة أهمها، الجلسة الأولى حول التعارف وبناء العلاقة، الجلسة الثانية حول التعبير عن المشاعر، الجلسة الثالثة حول إدارة الضغوط النفسية، الجلسة الرابعة حول توكيد الذات وتبادل الأدوار وفنية النمذجة، والجلسة الخامسة حول الدعم العائلي “كيفية التعامل مع الزوج وكيفية التعامل مع الأبناء.
وأجمعت المشاركات في الجلسات على أهمية هذه الجلسات في التخفيف من حدة التوتر لديهن والترفيه عنهن ومساعدتهن على تخطي مواقف الحياة الضاغطة لاحقاً ومواجهتها بقوة وتماسك.
إحدى المشاركات، نداء أبو دقة، عبرت عن استفادتها الكبيرة من مشاركتها بالجلسات في تحسين حالتها النفسية وخاصةً كونها كانت تعاني من العزلة والاكتئاب بسبب إصابتها خلال الحرب الأخيرة 2014 والتي أدت إلى شلل نصفي لديها نتج عنه تطليق زوجها لها لكونها أصبحت سيدة ذات إعاقة، وبالتالي فقد أسهمت هذه الجلسات في تعزيز ثقتها بنفسها وبقدراتها وتشجيعها على مواصلة حياتها بإصرار وعزم أكبر من ذي قبل.

1 (2)

2 (3)

3 (2)

لا تعليقات

اترك رد