طباعة

غزة-فبراير/2015- مفهوم البحث العلمي واستثماره في طرح قضايا المرأة وعلاج المشكلات بالارتكاز على انتهاكات حقوق الإنسان من أهم أهداف تدريب افتتحه مركز شؤون المرأة بغزة اليوم حول "مهارات البحث العلمي في قضايا حقوق الإنسان" الذي يستمر على مدار ثلاثة أيام بواقع (15) ساعة تدريبية بمشاركة (20) متدربة مرشحات من مؤسسات نسوية وحقوقية وأكاديمية.

وحول أهداف التدريب أوضحت هداية شمعون، منسقة الأبحاث والمعلومات في المركز بأن التدريب يركز على تطوير وصقل مهارات المرشحات في مفهوم البحث العلمي، وتطوير ثقافة البحث العلمي في المؤسسات الأهلية لتكون أساساً في عملهم بالتركيز على قضايا المرأة الفلسطينية، إضافة إلى ‌تحديد أنواع البحث العلمي ومناهجها، وتحديد أدوات جمع البيانات (أدوات البحث العلمي وخصائصها)، وخطوات منهج البحث العملي، والتدرب على تصميم البحث العلمي، و تصميم خطة بحثية تتناول مشكلة لها علاقة بحقوق الإنسان.

ويتميز تدريب هذا العام بالتركيز على قضايا حقوق الانسان، حيث أن مخرجات التدريب ستكون عبارة عن تقديم مقترح بحثي من كل مشاركة توضح مدى استفادتها من  التدريب لتنقل مهاراتها إلى المؤسسة العاملة بها.

من جانبها أجمعت المشاركات على أهمية التدريب في موضوعات حقوق الإنسان للتطرق مستقبلياً إلى قضايا المرأة والتعرف على مشاكلها من خلال طرحها كمشكلات بحثية، إضافة الى التعرف بشكل أوسع على مهارات البحث العلمي.

لا تعليقات

اترك رد